منتديات الاميرة سارة
مرحبا بك في منتديات الاميرة سارة La princeese

لكي انت فقط حواء لتتمكني من الإستمتاع بكافة ما يوفره لكي هذا المنتدى من خصائص, يجب عليكي أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديكي حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.
منتديات الاميرة سارة

عالم المقبلين على الزواج والحياة الزوجية السعيدة (المنتدى للنساء فقط )
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» البعد الثقافي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة
الأحد أبريل 30, 2017 1:10 pm من طرف n6on

» ن للتدريب الالكترونى
الخميس نوفمبر 17, 2016 3:47 pm من طرف n6on

» مدرس انجليزى انترناشونال حل واجبات اواتس 0503265574
الإثنين أبريل 11, 2016 8:47 am من طرف مستر حسام

» موقع ن للتدريب الالكترونى
الثلاثاء ديسمبر 22, 2015 1:25 pm من طرف n6on

» يا هاجرني.......
الأربعاء أغسطس 19, 2015 4:48 pm من طرف La princesse

» الله يرحمك ابي
الأربعاء أغسطس 19, 2015 4:08 pm من طرف La princesse

» موسوعة رائعة لتفسير الاحلام
الثلاثاء أغسطس 18, 2015 5:08 pm من طرف La princesse

» مجموعة اختبارات مسلية....
الثلاثاء أغسطس 18, 2015 5:00 pm من طرف La princesse

» اختبار الدكاء...
الثلاثاء أغسطس 18, 2015 4:55 pm من طرف La princesse

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 27 بتاريخ الخميس مايو 04, 2017 1:57 am
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
La princesse
 
n6on
 
Admin
 
مستر حسام
 

شاطر | 
 

 التربية الدينية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
La princesse
المدير
avatar

عدد المساهمات : 263
نقاط : 783
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 20/06/2015

مُساهمةموضوع: التربية الدينية   الإثنين يونيو 29, 2015 1:42 pm

الطاقة البشرية هي الوقود الحي الذي يغذي المجتمعات بالمهارات والصناعات والكوادر, التي تعمل وتنمي وتطور وتدافع وتنشر ثقافتها, وقد يسر الله لهذا الدين منذ بدايته العناصر البشرية, التي كانت لا تزال في طور الصغر, فأشبعت بالإيمان وحب العمل, وظلت تنعش الدولة الإسلامية والثقافة الإسلامية بالعقول الشابة والأجسام المشعلة بالحماسة, حتى زوى نور الحضارة الإسلامية, بعد أن سيطرت الكهول على كل شيء, حتى قيادة الجيوش, قال تعالى: "إنهم فتية آمنوا بربهم وزدناهم هدى"؛ فكان أصحاب الكهف الذين خالفوا شريعة قومهم الباطلة, وأرادوا الإصلاح واتخذوا التوحيد عقيدة ومنهاجًا من الفتيان الحديثي السن, وكذلك كان الأمر مع علي – كرم الله وجهه - الذي أسلم وعمره عشر سنوات, ومع الزبير بن العوام وعمار بن ياسر وعبد الله بن عباس والحسن والحسين حفيدي رسول الله - صلى الله عليه وسلم.

منطلقات التربية الإسلامية:وتنطلق التربية الإسلامية للنشء من منطلقات عدة؛ أولها: تنشئة الفرد المسلم تنشئة خلقية ونفسية واجتماعية وبدنية مبكرة؛ إذ إن الفرد هو لبنة البناء الاجتماعي.ثانيها: توجيه النشء – كل حسب طاقته – وميوله واتجاهاته ومواهبه؛ فالرجل المناسب في المكان المناسب.ثالثًا: تحميل النشء المسؤولية مبكرًا حتى يتعود عليها, ويكتسب الخبرة والثقة بالنفس؛ فأسامة بن زيد تولى القيادة وعمره ستة عشر عامًا.رابعًا: الاستفادة من طاقة النشء العقلية؛ فقد كان عمر يجمع الصبيان ويستشيرهم, ويقول: أتبع حدة أذهانهم.

أثر التربية الإسلامية للنشء:كانت نتيجة تربية الإسلام للنشء بهذه الطريقة وعناية النبي – صلى الله عليه وسلم بذلك وصحابته من بعده - أثر لا يخفى في قوة تماسك البناء الفردي والاجتماعي للأمة, وتداركها لحالات الانشقاق والفرقة, وسرعة انتشار الفتوحات الإسلامية, والازدهار السريع والمؤثر والمهيمن للحضارة والثقافة الإسلامية في جميع أقطار الأرض. وكان خلفاء بني أمية وبني العباس يجلسون أبناءهم في مجالس الحكم, ويشركونهم في شؤون الدولة؛ حتى يتدربوا عليها منذ سن مبكر, فظهر فيهم عبد الرحمن بن معاوية الأموي الشهير بصقر قريش وعمر بن عبد العزيز الخليفة العادل, الذي أمر والده بقص شعره لتأخره عن الصلاة. وجلد عمر ولده في شرب الخمر, وجاهد عبد الله بن عمر وهو ابن خمسة عشر عامًا, وقتل أبا جهل بن هشام فتيان من الأنصار مراهقان, واستشهد أحدهما في المعركة نفسها, وكان معاذ بن جبل واليًا على اليمن وهو لا يزال شابًّا, وكان شيخ البخاري يخافه – وهو ابن عشر سنين – لشدة حفظه, وفتحت بلاد الهند على يد فتى لا يتجاوز سنه سبعة عشر عامًا, وكان الأمين والمأمون ولدا هارون الرشيد يختلفان حول إلباس مؤدبهما حذاءه, وهما وليا العهد وأبناء الخلفاء؛ لما ربوا عليه من تعظيم العلم وأهله.

واستحيا هارون الرشيد أن يراجع الإمام الكسائي حين أخطأ في قراءته وهو يصلي إمامًا, وكان عمر بن الخطاب يقول: "علموا أولادكم السباحة والرماية وركوب الخيل", فطارت جيوشهم إلى أقاصي الدنيا.

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التربية الدينية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الاميرة سارة :: الاقسام الاسلامية :: القسم الاسلامي العام-
انتقل الى: